الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / البوكمال ضحية قصف عراقي

البوكمال ضحية قصف عراقي

تمدن | خاص

ارتفعت حصيلة المجزرة التي ارتكبها الطيران الحربي الذي يعتقد أنه عراقي على مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي إلى 35 شهيداً، بينهم 15 طفلاً، و6 نساء، وإصابة أكثر من 120 جريحاً في صفوف المدنيين.

وبحسب “شبكة دير الزور 24″، فإن الحصيلة مرشحة للارتفاع بسبب خطورة إصابة معظم الجرحى، وتوزعهم على عدة مشافي في ريف دير الزور، ولا يستطيع أي مشفى استيعابه بمفرده، وسط نقص عام في الخدمات والأدوية والكوادر الطبية، بينما تواصلت أعمال رفع الأنقاض والبحث عن مفقودين.

ونفى المتحدث باسم قوات التحالف الدولي أي صلة لطيران التحالف الدولي بمجزرة البوكمال.

وبعد يوم من المجزرة، أعدم تنظيم داعش 8 أشخاص، أغلبهم من الجنسية العراقية ذبحاً بأداة حادة وسط مدينة البوكمال بالريف الشرقي، وذلك بتهمة إعطاء احداثيات للطيران الحربي، وتمت عملية إعدام 4 أشخاص بالقرب من جامع الرحمن، و4 أشخاص آخرين بالقرب من مبنى الهجانة، وهي الأماكن التي استهدفها القصف الذي يعتقد أنه تم بطائرات عراقية.

وفي ريف دير الزور الغربي، ارتكب طيران التحالف الدولي، مجزرة راح ضحيتها 7 مدنيين، بعد استهداف مبنى كلية الزراعة في قرية الحسينية.

وفي سياق منفصل أرسلت داعش مفوضين عنها لإجراء مفاوضات بين لجنة تم تشكيلها من حقل كونوكو الواقع تحت سيطرتها، وبين قوات الأسد في العاصمة دمشق، وتتضمن هذه المفاوضات تبادل معدات وعنفات للحقل، مقابل فك حصار التنظيم عن حيي الجورة والقصور في مدينة دير الزور.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

واشنطن تعرب عن دعمها للحل الدبلوماسي فى سوريا

أعرب وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أمس الإثنين، عن دعمه لإيجاد حل دبلوماسي للنزاع السوري، …