الرئيسية / مجتمع / حقوق و حريات / مئات آلاف النازحين من دير الزور والرقة بحاجة مراكز إيواء

مئات آلاف النازحين من دير الزور والرقة بحاجة مراكز إيواء

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” ما لا يقل عن 370 ألف نازح في محافظتي الرقة، ودير الزور إثر هجمات لطيران النظام وحليفه الروسي.
وطالبت الشبكة في تقريرها الصادر أمس، الجمعة 13 تشرين الأول، بتأمين مراكز عاجلة لهم، واصفة ما يعانونه من أوضاع إنسانية في غاية السوء.
وأشار التقرير إلى أن القوات الروسية في معاركها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” لم تراعِ الديناميكيات المتفجرة التي ستترافق حكمًا مع أي معركة، وفي مقدمتها النزوح، وفرار مئات الآلاف من السكان خوفًا من القصف، أو قيام قوات الأسد البرية، والمليشيات الموالية لها بعمليات تصفية مباشرة.
ولفت إلى أنه منذ بداية التدخل العسكري الروسي في أيلول 2015 لم يسجل تصعيد عسكري روسي كبير تجاه محافظتي الرقة ودير الزور، على الرغم من أنهما تشكلان مركزي ثقل بالنسبة لتنظيم “الدولة”، بل تركزت معظم هجماتها على مناطق تخضع لسيطرة فصائل في المعارضة المسلحة، وحتى الهجمات المحدودة التي شنتها القوات الروسية على مناطق تخضع لسيطرة التنظيم، فقد استهدفت في معظمها مناطق مدنية، وسببت عشرات المجازر.
واستعرض التقرير حصيلة الانتهاكات التي ارتكبتها القوات الروسية، وقوات النظام، في قرى ريف دير الزور الغربي، والشرقي الواقعة على الضفة اليمنى لنهر الفرات وقرى ريف الرقة الشرقي الواقعة على الضفة اليمنى أيضا لنهر الفرات.
ووثقت الشبكة مقتل 48 مدنيًا، بينهم 19 طفلًا، و8 سيدات، وما لا يقل عن 5 مجازر، و11 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية في ريف الرقة الشرقي منذ منتصف تموز 2017 حتى تاريخ إصدار التقرير.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

سوريا: مقتل 5233 مدنياً جراء التدخل الروسي

ذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، أن “تدخل القوات الروسية خلال عامين لصالح قوات …