الرئيسية / الأخبار / الرياضية / موقع الفيفا ينشر حواراً أجراه مع ميسي

موقع الفيفا ينشر حواراً أجراه مع ميسي

نشر موقع الفيفا الرسمي حواراً مع نجم برشلونة والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي على هامش حفل جوائز الفيفا والكرة الذهبية التي ذهبت لمنافسه المباشر كريستيانو رونالد، ونقلت عدة مواقع نص الحوار الذي تحدث فيه البرغوث عن علاقته ببرشلونة وثنائي الهجوم نيمار وسوراريز، كذلك عن الحظ العاثر الذي واجه الأرجنتين في مبارياتها النهائية في كأس العالم ونهائي كأس القارات، وخروج ميسي من البطولتين دون تحقيق أي لقب، وفيما يلي نص الحوار:

لقد كنت متحمساً للغاية على المنصة، ما هو شعورك حول الجائزة ؟

صراحة لقد كنت سعيدا للغاية، هذه هي الخامسة، لم أكن أتخيل بأي شكل أن يحدث ذلك يوماً، لقد عدت بالتفكير إلى 2009 عندما فزت بالجائزة للمرة الأولى، لقد تغيرت أشياء كثيرة منذ ذلك الحدث، تعلمت وتطورت على مستوى كرة القدم أو الحياة، لا يسعني إلا أن أشكر كل الناس الذين يحبونني، وهؤلاء الذين بجواري في برشلونة والأرجنتين أو كل مكان في العالم، صراحة أريد أن أشاركهم في الجائزة.

منذ 12 شهر كانت الأمور ليست على ما يرام في برشلونة، البعض توقع أن تذهب إلى انجلترا، كيف تغير ذلك في فترة قليلة؟

كرة القدم ليست كذلك، في عالم الكرة كل شيء من الممكن أن يحدث، وفي فترة أقل من عام أيضاً، لكن حافظت على هدوئي، وقلت أنني سعيد هنا والأمور بخير، واصلنا العمل ومن حسن الحظ انتهى العام بطريقة جيدة جداً بالنسبة لنا.

متى شعرت أن الموقف يتحول إلى الأفضل؟

أعتقد أن الأمور كانت صعبة بنسبة قليلة في البداية، التغيير دائما أمر صعب ومعقد، لكن بمجرد أن تبدأ ما عليك فعله سيكون لديك الإرادة لفعل ذلك، وفعلنا ما طلبه منا المدرب، وبدأنا تدريجيا في التحسن من لأفضل إلى أفضل، ولحسن الحظ حققنا سنة عظيمة.

برشلونة لعب بشكل رائع هذا الموسم بفضل ميسي ونيمار وسواريز، ما هو سر انسجام الثلاثي؟

أعتقد أن ذلك يعود لكيمياء خاصة بيننا داخل الملعب وخارجه، نحن نريد فقط أن نبقى أفضل من أجل الفريق والمجموعة، وهذا أم من أي شيء آخر.

ما هو شعورك بعد قول نيمار أنك مثله الأعلى؟

الحقيقة أنني جيد جداً مع نيمار، ويقول عني أشياء لطيفة منذ وصولي إلى النادي، أشعر بالسعادة لأنني أسمع تلك الكلمات من صديق وزميل لي.

ماذا عن سواريز؟ ومكانته وسط المهاجمين الذين لعبت معهم؟

من الصعب أن أقارن بين كل من لعبت بجوارهم، لأن هناك الكثير، لكن من دواعي سروري أن ألعب بجواره، لدينا علاقة جيدة جدا داخل وخارج الملعب، أنا سعيد لأننا نتقاسم كل شيء سوياً.

انتهى عام 2015 بالتتويج بكأس العالم للأندية بالفوز على ريفربليت، هل كان غريباً أن تواجه فريق أرجنتيني؟

بالطبع، لعدة أسباب مثل أجواء الملعب وعدد المشجعين ريفربليت، أنا أعرف أنهم متحمسون للغاية وأهمية اللعبة والبطولة بالنسبة لهم، ولكن استطعنا التغلب على كل ذلك والفوز بالمباراة.

هل اعتذرت عن التسجيل في شباكهم؟

أقدر حماس هؤلاء المشجعين خاصة بعد تلك الرحلة الطويلة، وبصفتي أرجنتني قد دمرت لهم كل شيء بعد أن أحرزت الهدف الأول، لا أعرف إذا كنت يجب أن اعتذر لكنه نوع من الاعتذار.

هل ترغب في العودة للعب في الأرجنتين؟

نعم…دائما أقول ذلك، لقد كان حلمي منذ كنت صغيراً، لكن كنت مجبراً في السفر إلى أوروبا في سن صغير بسبب وضعي، وبداية مسيرة جديدة مع برشلونة، لكنني أرغب في العودة واللعب للكرة الأرجنتينية ولو ليوم واحد، لكن لا أعلم ماذا يمكن أن يحدث في المستقبل.

لديك كوبا أمريكا هذا العام، هل تحلم بالحصول على بطولة مع المنتخب؟

أتمنى ذلك، لا أستطيع أن أنتظر حتى أرى النهاية وتحقيق شيء مع المنتخب الوطني، لأننا قاتلنا كثيراً ونستحق ذلك، لقد لعبنا عدداً غير قليل من النهائيات، ولم نفز بأي شيء، يجب أن يتغير ذلك يوما ما.

 

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

سوري جديد في الطريق إلى الزمالك!

استلم السوري مؤيد العجان لاعب فريق الوحدة السوري بشكل رسمي تأشيرة الدخول إلى مصر تمهيدا …